فرنسا تفرض ضريبة ثقيلة على المركبات الملوثة للبيئة

فرضت فرنسا ضريبة بيئية جديدة تعرف باسم “malus écologique” تفرض عقوبة على المركبات التي تنبعث منها كميات عالية من ثاني أكسيد الكربون. وقد أصبح هذا التدبير ساري المفعول منذ عام 2023 وأصبح أشد صرامة هذا العام.

تم تخفيض الحد الأدنى لانبعاثات الضريبة من 123 جم/كم إلى 118 جم/كم، وزادت المبلغ الأقصى المطلوب دفعه من 50,000 يورو إلى 60,000 يورو للمركبات التي تنبعث منها 194 جم/كم أو أكثر.

علاوة على ذلك، تم إلغاء القاعدة التي كانت تحد من مبلغ الضريبة عند نصف سعر المركبة سابقًا. وهذا يعني أن أي مركبة تنبعث منها 194 جم/كم من ثاني أكسيد الكربون أو أكثر ستكون عليها الضريبة الإضافية الكاملة المقدار 60,000 يورو، بغض النظر عن السعر الأساسي.

من بين أمثلة المركبات التي تتأثر بشدة بهذه الضريبة هو “تويوتا GR ياريس”. فقد تم تحديث هذا الهاتشباك الرياضي الشهير مؤخرًا ويوفر الآن خيار ناقل حركة أوتوماتيكي، مما سيزيد من سعره. يبلغ سعر نسخة القير اليدوي من GR ياريس 46,300 يورو في السوق الفرنسية مع انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بلغت 190 جم/كم. ووفقًا لجدول “malus écologique 2024″، سيتم إضافة 45,990 يورو إضافية كضريبة إلى هذا السعر. وهذا يعني أن أي شخص يشتري GR ياريس في فرنسا سيكون عليه دفع مبلغ قدره 92,290 يورو على الأقل.

في حالة النسخة الأوتوماتيكية، تكون الحالة أكثر صرامة بسبب انبعاثات ثاني أكسيد الكربون الأعلى والتي تصل إلى 210 جم/كم. ووفقًا لجدول العقوبات، سيتم إضافة 60,000 يورو كضريبة إضافية إلى السعر النهائي البالغ 48,800 يورو، مما يؤدي إلى إجمالي قدره 108,000 يورو.

تويوتا GR ياريس ليست المركبة الوحيدة التي تتأثر بهذه الضريبة البيئية. بل يتأثر العديد من النماذج الأخرى، بما في ذلك النماذج المتواضعة مثل “داسيا سانديرو” (ضريبة قدرها 100 يورو)، وأيضًا الهاتشباك الرياضية مثل “فورد فوكوس ST” (ضريبة قدرها 28,413 يورو) و”هوندا سيفيك تايب آر” (ضريبة قدرها 35,346 يورو).

على الرغم من أن الضريبة تهدف إلى تعميم السيارات ذات التلوث العالي، تواصل فرنسا تقديم حوافز لشراء المركبات الكهربائية والهجينة القابلة للشحن. في عام 2024، تبلغ هذه المزايا 5,000 يورو للمركبات الكهربائية و3,000 يورو للمركبات الهجينة القابلة للشحن للأفراد الخاصين.

أسئلة متكررة (FAQ) حول الضريبة البيئية الجديدة “malus écologique” في فرنسا:

1. ما هي الضريبة البيئية “malus écologique” في فرنسا؟

الضريبة البيئية “malus écologique” هي ضريبة بيئية جديدة تفرض عقوبة على المركبات التي تنبعث منها كميات عالية من ثاني أكسيد الكربون.

2. متى بدأ تطبيق الضريبة البيئية “malus écologique”؟

بدأ تطبيق التدبير البيئي “malus écologique” منذ عام 2023.

3. هل أصبحت الضريبة البيئية “malus écologique” أكثر صرامة هذا العام؟

نعم، أصبحت الضريبة البيئية “malus écologique” أكثر صرامة هذا العام. تم تخفيض الحد الأدنى لانبعاثات الضريبة من 123 جم/كم إلى 118 جم/كم.

4. ما هو المبلغ الأقصى المطلوب دفعه للضريبة؟

زاد المبلغ الأقصى المطلوب دفعه للضريبة من 50,000 يورو إلى 60,000 يورو للمركبات التي تنبعث منها 194 جم/كم أو أكثر.

5. ما الذي تغير فيما يتعلق بحد الدفع للضريبة؟

تم إلغاء القاعدة التي كانت تحد من مبلغ الضريبة عند نصف سعر المركبة سابقًا. الآن، يجب على أي مركبة تنبعث منها 194 جم/كم من ثاني أكسيد الكربون أو أكثر أن تدفع الضريبة الإضافية الكاملة بقيمة 60,000 يورو، بغض النظر عن السعر الأساسي.

6. هل يمكنك تقديم مثال عن مركبة تتأثر بشدة بالضريبة؟

بالتأكيد، مثال واحد هو “تويوتا GR ياريس”. يبدأ سعر نسخة القير اليدوي من GR ياريس من 46,300 يورو مع انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بلغت 190 جم/كم. ووفقًا لجدول “malus écologique 2024″، سيتم إضافة 45,990 يورو كضريبة إضافية إلى هذا السعر. وهذا يعني أن أي شخص يشتري GR ياريس في فرنسا سيكون عليه دفع مبلغ قدره 92,290 يورو على الأقل.

7. كيف ينطبق الضريبة على النسخة الأوتوماتيكية من تويوتا GR ياريس؟

الوضع أصعب بالنسبة للنسخة الأوتوماتيكية من تويوتا GR ياريس بسبب انبعاثات ثاني أكسيد الكربون الأعلى والتي تصل إلى 210 جم/كم. سيتم إضافة 60,000 يورو كضريبة إضافية إلى السعر النهائي البالغ 48,800 يورو، مما يؤدي إلى إجمالي قدره 108,000 يورو.

8. هل تؤثر هذه الضريبة على مرك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *