نشاط زلزالي في بركان كيك ‘إم جيني تثير القلق في غرينادا

تسبب نشاط زلزالي متزايد في بركان كيك ‘إم جيني الصديق للجحيم تسجيل أكثر من 3000 هزة زلزالية من قبل محطات رصد الزلازل في غرينادا. أفادت وكالة إدارة الكوارث الوطنية (NaDMA) بأن هذه الهزات وقعت بين يوم الجمعة والأحد، وأكبرها قياساً بلغت قوته 3.3 درجة.

وقد قام مركز البحوث الزلزالية لجامعة الهند الغربية (UWI SRC) بمراقبة الوضع عن كثب ونصح بأن مستوى التأهب لبركان كيك ‘إم جيني لا يزال في الدرجة الصفراء. وهذا يعني أن يجب الحفاظ على منطقة استثناء بعرض 1.5 كيلومتر من قبل كل المصالح البحرية. وعلى الرغم من النشاط الزلزالي المتزايد، لم يتم ملاحظة أي تغييرات كبيرة، وفقًا لضابط الاتصالات في NaDMA روث روبرتز-جاكوب.

في حين أن النشاط الأخير قد تراجع الآن، فمن الأمور الأساسية أن ندرك أن مستوى النشاط في بركان كيك ‘إم جيني الصديق للجحيم يمكن أن يتغير. قد يشتد أو ينخفض، أو يعود إلى القراءات الطبيعية. وسيستمر مركز البحوث الزلزالية في جامعة الهند الغربية في مراقبة الوضع وتزويد التحديثات الدورية لضمان سلامة المنطقة.

لمراقبة البركان، هناك حاليًا أربع محطات زلزالية تعمل بكامل طاقتها يتم توزيعها استراتيجيًا في المنطقة الشمالية من غرينادا، وتعمل على مدار الساعة. تلعب هذه المحطات دورًا حاسمًا في جمع البيانات في الوقت الحقيقي، مما يمكّن العلماء من تحليل وتنبؤ أي ثورانات بركانية محتملة أو أحداث خطرة أخرى.

يحمل بركان كيك ‘إم جيني الصديق للجحيم أهمية باعتباره البركان النشط الوحيد في جنوب البحر الكاريبي. ويؤكد طبيعته غير المتوقعة أهمية المتابعة المستمرة والجهود الاستعدادية في المناطق المحيطة. مع اليقظة المستمرة لمركز البحوث الزلزالية في جامعة الهند الغربية والتعاون مع المصالح البحرية، يظل غرينادا مجهزة تجهيزًا جيدًا للحد من المخاطر المحتملة وحماية الأرواح والممتلكات في مواجهة النشاط البركاني.

قسم الأسئلة المتكررة:

س: كم عدد الهزات الزلزالية التي تم تسجيلها في بركان كيك ‘إم جيني الصديق للجحيم؟
ج: تم تسجيل أكثر من 3000 هزة زلزالية بواسطة محطات رصد الزلازل في غرينادا.

س: متى وقعت هذه الهزات الزلزالية؟
ج: وقعت هذه الهزات الزلزالية بين يوم الجمعة والأحد.

س: ما هي أكبر قوة زلزال تم تسجيلها؟
ج: تم تسجيل أكبر قوة زلزال تبلغ 3.3 درجة.

س: ما هو مستوى التأهب لبركان كيك ‘إم جيني؟
ج: يبقى مستوى التأهب لبركان كيك ‘إم جيني على الدرجة الصفراء.

س: ماذا يعني مستوى التأهب الصفراء؟
ج: يعني مستوى التأهب الصفراء أنه يجب الحفاظ على منطقة استثناء بعرض 1.5 كيلومتر من قبل كل المصالح البحرية.

س: هل تم ملاحظة أي تغييرات كبيرة؟
ج: لم يتم ملاحظة أي تغييرات كبيرة، وفقًا لضابط الاتصالات في NaDMA روث روبرتز-جاكوب.

س: هل يمكن أن يتغير النشاط في البركان؟
ج: نعم، يمكن أن يتغير مستوى النشاط في بركان كيك ‘إم جيني الصديق للجحيم. قد يشتد، أو ينخفض، أو يعود إلى القراءات الطبيعية.

س: كم عدد محطات الرصد الزلزالية التي تراقب البركان حاليًا؟
ج: هناك حاليًا أربع محطات زلزالية تعمل بكامل طاقتها توزع بشكل استراتيجي في المنطقة الشمالية من غرينادا.

س: ما هو دور هذه المحطات الزلزالية؟
ج: تلعب هذه المحطات دورًا حاسمًا في جمع البيانات في الوقت الحقيقي، مما يمكّن العلماء من تحليل وتنبؤ أي ثورانات بركانية محتملة أو أحداث خطرة أخرى.

تعاريف:
– النشاط الزلزالي: هو تكرار وشدة ونوع الزلازل واهتزازات الأرض الأخرى التي تحدث في منطقة محددة.
– البركان: فتحة أو فتحة في قشرة الأرض يتم من خلالها ثوران الحمم والرماد والغازات أثناء ثوران البركان.
– منطقة الاستثناء: هي منطقة حيث يتم تقييد الوصول أو منعه بسبب الخطر المحتمل لحدث خطر.
– مستوى التأهب: مستوى يشير إلى الحالة الحالية لكارثة محتملة أو حالة طوارئ. وهو يساعد السلطات والأفراد في تقييم المخاطرة واتخاذ الإجراءات المناسبة.

الرابط المقترح ذو الصلة إلى المجال الرئيسي: مركز البحوث الزلزالية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *